Archive for October, 2007

طنطاوي و مبارك

كنت في الصف الثاني الثانوي بمدرستي الكاثوليكية عندما كان مدرس اللغة العربية لدينا الأستاذ عبد الواحد و كان الرجل من بلديات الشيخ طنطاوي الذي كان لايزال مفتي للجمهورية و قد قال لي الأستاذ عبد الواحد الذي لا أعرف غن كان عايش او توفاه الله أن الشيخ طنطاوي هو شيخ الحكومة و النظام و انه سيظل مفتي للجمهورية حتى يموت جاد الحق الرجل النزيه الذي لا يقول إلا الحق فيعين طنطاوي شيخا للازهر من بعده و بالفعل تحقق ما قاله الأستاذ عبد الواحد و عندما توفى الله الشيخ جاد الحق جاء طنطاوي ليصبح شيخا للازهر ليبدأ فصل جديد من تاريخ الازهر الذي أعده مؤسسة دينية ضعيفة و تابعة للنظام الحاكم و من جانب أخر يملؤها التعصب و الجهل في أغلب الأحيان
شيخ الأزهر أصبح الأداة الدينية التي يستخدمها النظام الحاكم ليضفي الشرعية على أفعال الدين و الإنسانية برئية منها .
لعل مبارك يتعلم من أولمرت رئيس الوزراء الإسرئيلي الذي خرج بنفسة ليعلن أنه يعاني من سرطان البروستاتا و أنه سوف يجرى عملية جراحية خلال أيام و من المؤكد أن طول ما مبارك رئيس جمهورية و طول ما طنطاوي شيخ للازهر فإن مصر لن ترى النور يوما
أريد ان أغير إسم مدونتي من واحدة مصرية ل واحدة مخنوقة و حتطق
Advertisements

سعد الدين إبراهيم انا متضامنه معك


قريبا سيتم محاكمة الدكتور سعد الدين غيابيا بأربع تهم أعجب من بعض و منها تهمة التحريض ضد مصر و الإساءة لسمعة مصر
لن اتوقف عن التذكير بأن تلك التهم عجيبة بالرغم من اننا أصبحنا نسمعها كل يوم حيث يوجهها نظام مبارك الديكتاتور لكل مصري شريف يحاول كشف حقيقة النظام و تعريته و لن أتوقف عن التذكير ان مصر ليست مبارك و مصر ليست نظام مبارك و أن فضح النظام الحاكم و كشفة هو واجب على كل مصري بيحب مصر و يريد إنقاذها من الكارثة التي تعيشها و الأيام القاحلة التي يعيشها المصريون تحت وطأة حكم مبارك
سعد الدين إبراهيم هو أحد هؤلاء المصريين الشرفاء الذين يحبون مصر و يكرهون الظلم و يقفون ضده كنت لازلت حديثة العهد بالسياسة عندما تم الحكم عليه و سجنة منذ سنوات و كانت تهمته الإساءة لسمعة مصر و لم أفهم التهمة كثيرا و لكنني كنت لازلت أقرأ جرائد الحكومة التي لم يكن يوجد غيرها و كنت مقتنعة تماما بان مصر مبارك كما علمونا في طفولتنا و كما وجدنا أباؤنا يمجدون رئيس الدولة الحاكم و الأب و الاخ و كل حاجة و لذلك رسخ في ذهني أن سعد الدين إبراهيم يستحق السجن لأنه أساء للنظام أو لمصر كما إعتقدت و انه يكفي أن يقول مبارك ذلك حتى يكون ما يقوله صحيح ثم بدأت أرى الحقيقة شيئا فشيئا و بدات اقرأ كلام اخر على الانترنت و بعد خروج سعد الدين إبراهيم من محنته سمعته يتحدث مرة في إحدى الفضائيات و كانت المفاجأة أن الرجل يتحدث بدقة شديدة و موضوعية شديدة و ان الرجل عالما و مثقفا و بدات اقرأ له و بدات أفهم و أدرك ما حدث و يحدث و انا اليوم اتضامن مع سعد الدين إبراهيم المواطن المصري الشريف و أرفض محاولة النظام لتشويه سمعته و صورته و اعتذر له لانني فيما سبق كنت ساذجة و إعتقدت فيما قاله الكاذبون الأفاقون من النظام الحاكم

شيكاجو و علاء الأسواني

بالأمس صدرت الترجمة الفرنسية لرواية علاء الأسواني شيكاجو ذهبت لحضور الندوة او المؤتمر الصحفي الذي عقد في المركز الثقافي الفرنسي و كانت أول مرة ارى فيها علاء الأسواني وجه لوجه علاء الأسواني يتحدث الفرنسية بطلاقة فهو خريج مدرسة ليسية باب اللوق كما قال لنا . شيكاجو بالنسبة لي رائعة قراتها في مارس من هذا العام و كنت في ترانزيت بمطار ميلانو لمدة 12 ساعة أثناء عودتي من نيو يورك و لم اشعر بالوقت و أنا أقراها حتى إنتهيت منها الشخصيات واقعية جدا بالفعل أكاد أجزم اني قابلتها هي نفسها إنقسمت الشخصيات بين شخصيات من جيل الستينات و السبعينات و شخصيات من الجيل الحالي و تدور الرواية كلها في شيكاجو و قد إستطاع علاء الأسواني أن يوصفها ببراعة و ذلك لأن علاء الأسواني قد عاش فترة بها طالبا في جامعة إلينوي محمد صلاح الأستاذ الجامعي الذي هاجر لأمريكا في اواخر الستينات تاركا حبه و بلده ثم حاول جاهدا ان ينسلخ ليكون أمريكيا ثم فشل و أصبح ضائع لا يدري لأي هوية ينتمي محمد صلاح ترك حبه زينب رضوان زميلته التي أبت أن تترك زملاؤها و إعتصمت معهم في الجامعة بعد أن حاول صلاح إقناعها بترك الإعتصام أثناء مظاهرات الجامعة في الستينات لتطالب بالحق و تثور ضد الظلم فواجهت الضرب و العنف بعد أن هاجمت قوات الأمن الجامعة و عندما جاء صلاح معاتبا و مستشهدا بجروحها ردت عليه ردا رائعا قائلة ان مصر كلها مجروحة أما شخصية أحمد دندنة فهو ذلك الأنتهازي الذي عمل منذ أيام الجامعة مع أمن الدولة كان ينقل أخبار زملاؤة و نجح بذلك في الحصول على منحة للدراسة في شيكاجو و إستمر دندنة على نهجة في العمل مع أمن الدولة و خاصة صفوت شاكر اللواء الذي يعمل في سفارة شيكاجو و الذي حفل تاريخة بضاحايا التعذيب و في الرواية نقرأ مشاهد تعذيب قاسية لأحد ضاحايا صفوت شاكر . و نرى أيضا شيماء التي أتت من إحدى القرى المصرية و لنباهتها إستطاعت الحصول على منحة للدراسة في شيكاجو و كيف تحولت حياتها و قد رأيت شخصيا في شيماء الكثير من الفتيات المصريات اللاتي قابلتهن في الجامعة و أيضا احمد ناجي اليساري المناضل ضد نظام الحكم في مصر و الذي إستطاع رغم انف الامن ان يحصل على المنحة للدراسة في شيكاجو علاء الأسواني كتب الرواية بواقعية شديدة و وضع يده على أمراض المجتمع المصري في براعة و عن المرض المزمن الذي نعيشة و هو النظام الحاكم و إرهابة و أعتقد أن كل مصري عليه أن يقرأها فما بها يمسنا و قد أجاب الأسواني على الكثير من الأسئلة و وجد علاجا لكثير من الأمراض.

أمسية الحرية بالأمس






بالأمس كانت الامسية الشعرية من اجل الدفاع عن حرية الرأي و حرية الصحافة و كانت تظاهرة للتضامن مع الصحفيين و أصحاب الرأي الذين يريد النظام تكميم أفواههم حتى لا يبقى إلا صوت واحد هو صوت الظلم صوت النظام الديكتاتوري الحاكم بالأمس إجتمع عدد كبير من الصحفيين و المدونين و الناشطين من كل الإتجاهات و كان الشعراء ينشدون قصائدهم من أجل الحرية أسمعنا الرائع عبد الرحمن الأبنودي قصيدته عن الحرية و حبس الصحفيين و هي قصيدة عامية ألفها و ألقاها حين صدور قانون الحبس في قضايا النشر أذكر منها سطور عم الضابط أنت كذاب و اللي بعدك كداب مش بالذل حشوفكم غير او أسترجى منكم خير إنتكو كلاب الحاكم و إحنا طير أنتوا التوقيف و إحنا السير إأنتو لصوص القوت و إحنا بنبني بيوت أنتو الصوت و إنتو الصوت ساعات ما تحجب الدنيا تفوت إحنا شعبين شعبين شوف الأول فين و التاني فين و أدي الخط ما بين الأتنين بيفوت” كان من بين الحضور إبراهيم عيسى الذي تستكمل محاكمتة اليوم و وائل الإبراشي رئيس تحرير صوت الأمة و الذي صدر حكم ضده بتهمة الإساءه لرموز الحزب الوطني و أيضا جورج إسحاق و كثيرون من الوجوه الناشطة

صحة مبارك متدهورة

نشرت القدس العربي نقلا عن وورلد تريبيون
خبر عن صحة مبارك و تدهورها الخبر فلعا منشور في الورلد تريبون و من هنا احب أشكر الورلد تربيون التي تجرأت و نشرت خبر عن تدهور صحة مبارك و طبعا لن يستطع النظام الحاكم أن يزج برئيس تحرير الورلد تريبون للسجن لأنها شككت في صحة الرئيس اللي هو زي الفل و زي الحصان و أشكر القدس العربي لانها لفتت نظرنا للخبر
الخبر أهه

مصادر استخبارية تتوقع ظهورا متصاعدا لنجله قريبا

صحيفة امريكية: تدهور صحة مبارك ادي لالغاء زيارة مقررة للسعودية
واشنطن:
نسبت صحيفة وورلد تريبيون الامريكية الي مصادر استخبارية غربية قولها ان صحة الرئيس المصري حسني مبارك شهدت تدهورا حادا خلال الفترة الماضية، واضافت انه عاني مؤخرا من انهيار صحي قبيل زيارة مقررة للسعودية ما ادي الي الغائها
وقالت الصحيفة نقلا عن تلك المصادر ان مبارك يخضع لعناية طبية فائقة منذ الزيارة التي كانت مقررة في رمضان، الا انها الغيت، واعلنت وسائل الاعلام الرسمية عن اجراء مبارك اتصالا هاتفيا مع العاهل السعودي في اليوم نفسه، دون تقديم ايضاحات حول اسباب عدم اتمام الزيارة.
ولكن المصادر اكدت ان مبارك لا يعاني من حالة مرضية تهدد بالموت، ولكنه يعاني ضعفا صحيا.
ونقلت الصحيفة عن مصدر اخر قوله لقد اصبح مبارك اكثر وعيا بامكانية وفاته اكثر من اي وقت مضي، واضاف يمكن ان نتوقع سعي جمال مبارك لمزيد من الظهور الاعلامي خلال الاسابيع المقبلة. واعتبر المصدر ان مبارك اضعف من ان يسافر وان اطباءه رفضوا السماح له بالسفر الي المانيا لتلقي العلاج هذا الاسبوع.
وقالت الصحيفة ان تدهور صحة مبارك قد عجل بجهود الي اعداد نجله جمال لخلافته، الذي قام بمهام دبلوماسية حساسة في اوروبا وامريكا نيابة عن والده حسب تعبير الصحيفة.
يذكر ان الرئيس مبارك كان قد قام بزيارتين الي ليبيا والاردن خلال رمضان، كما قام بزيارة الصعيد لافتتاح مشاريع، الا انه اكتفي باعطاء اشارة الافتتاح عبر دائرة تلفزيونية مغلقة دون ان يتوجه بنفسه لمواقعها.
وكان الغاء زيارة سلفا لمحافظة سوهاج في الشهر الماضي سببا لمزيد من الجدال حول صحة مبارك، وكان التفسير الذي اعلنته وسائل الاعلام الحكومية هو ان المشاريع التي كان مقررا افتتاحها ليست جاهزة بعد، وهو ما لم يقنع كثيرا من المراقبين.
ويخضع رئيس تحرير صحيفة الدستور المستقلة حاليا للمحاكمة بسبب ما نشره من مزاعم تفيد بأن الرئيس المصري يعاني ضعفا في الدورة الدموية يؤدي لعدم وصول الدماء للمخ احيانا، مما يؤدي الي معاناته من نوبات اغماء قصيرة.
وكان مبارك استقبل العديد من المسؤولين الاجانب الذين زاروا مصر، واخرهم وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس قبل يومين فقط.
القدس العربي

السبت 20-10-

الإخوان

الإخوان المسلمين أخاف ان ياتي اليوم الذي تكون فيه جماعة الإخوان المسلمين هي السكين البارد التي ستذبح مصرنا الحبيبة و الذريعة التي قد تدخل بها جيوش الإحتلال لمحاربة الإرهاب
و لذلك لا اتمنى على الإطلاق ان أرى ذلك اليوم أو ان يحقق الإخوان ما قد يصبون إليه فيصبح حزبهم هو من يشكل مجلس الورزاء أو يكون من بينهم رئيس للجمهورية .

في رأيي أن للإخوان ايدلوجيا و فكر لم و لن يتغير لأن أصلة و أساسة ثابت جامد محافظ و أحيانا متطرف عندما تناقشت مع أحد الناشطين من جماعة الإخوان فحكيت له عن تلك الباحثة الامريكية التي تقوم بعمل دراسة عن الإخوان و أنها متفائلة بالإخوان و لم تكف عن ذكر عصام العريان كدليل على الإعتدال و الوسطية بين الإخوان فقلت لها ان عصام العريان هو واحد من ضمن ألاف و ان عصام العريان قد يكون معتدل إلا انه لا يمثل الغالبية العظمى من الإخوان ذات الفكر الجامد المحافظ
و كان رد الناشط أن هناك ما يسمى النخبة في أي جماعة و هناك ما يمثل الباقية الباقية و أن النخبة هي التي تقوم بدور القياده و ان عصام العريان هو من النخبة و هو من تيار الإصلاحيين
و لكن أعود لاقول ان تيار الإصلاحيين هذا يقابلة تيار محافظ يميني داخل الجماعة و هو من له السطوة و التحكم و هو الأقرب للناس و الأقرب للفكر الإخواني المتأصل منذ سنوات بعيدة و أعتقد انه من الصعب جدا على تيار الإصالحيين أن ينجح و يصبح هو الصوت الأعلى و الغالب
و ليس معنى ذلك أن يتوقف الإصلاحيون داخل الجماعة عن المحاولة و لكن في رأيي أن عليهم الإستمرار في المحاولة لتغيير الفكر الجامد المحافظ داخل الجماعة إلا انني في النهاية لا أريد لمصر ان تصبح إيران أخرى بل أتمنى ان ارى مصر مثل بريطانيا او مورتنيا حيث تحول فيها الحكم إلى الديموقراطية المدنية دون عسكر أو إسلامين
.

شيخ الأزهر ممكن تستقيل؟

شيخ الازهر سيد طنطاوي ممكن لو سمحت ترحمنا كفاية و تستقيل ممكن؟

يسقط حسني مبارك يا ساكن قصر العروبة إحنا سكان مصر المنهوبة كرهنا الخضوع كرهنا الركوع كرهنا الجراية و السجون كرهنا المعونة و الديون.إرحل كفاية حرام, شكرا للفنان صاحب المدونة سينماتوجراف على إهداؤه البوستر "إحنا مش خايفين "

wa7damasrya